أخبار مهمةسورية

إرهابيو مضايا مستائون من إرهابيي ادلب


تحدَّثت تنسيقيات المسلحين عن حالة من الإستياء والغضب لدى أهالي بلدة مضايا بريف دمشق الذين خرجوا إلى مدينة إدلب بعد الاتفاق مع الجيش السوري، وذلك بسبب اعتقال “هيئة تحرير الشام” يوم أمس، عدداً من شُبان بلدة مضايا المتواجدين في مدينة إدلب وعدم مراعاة “حرمة المنازل وخصوصيتها” أثناء قيامهم بحملة الدهم والاعتقال.
وأضافت التنسيقيات، وفقاً لما أسمته “مصادر”، أنَّ الأهالي يعملون في الوقت الراهن على تشكيل “وفدٍ” يشمل وجهاء من بلدة مضايا وباقي المدن والبلدات التي خرجت من ريف دمشق إلى مدينة إدلب، بغية التواصل مع “هيئة تحرير الشام” ولقاء عدد من مسؤوليها، بهدف منع تكرار مثل هذه التجاوزات من اعتقال وغيرها

جولان تايمز- خلود حسن .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق