أخبار مهمةمنوعات

اذا كنت فعلاً من الأذكياء فلا بد أنك تفعل هذه الأشياء الغبية .. اكتشفها


أحياناً أذكى الأذكياء يواجهون صعوبة بالغة في تحقيق طموحاتهم، وهذا يكون بسبب القرارات الخاطئة، أو فقط بسبب طريقة التفكير المختلفة التي يفكر بها الشخص الذكي، لذا سنعرفكم على  أخطاء يقوم بها الشخص الذكي وتمنعه من الوصول للنجاح.

إذ يختلف مفهوم النجاح من شخص إلى آخر، بين ماهو معنوي وبين ما هو مادي، والهدف الرئيسي هو تحقيق الذات والوصول للمستوى الأعلى من السعادة، وهذا الأمر ليس بالضروري أن يكون موجود عند الأذكياء فقط لأنهم أذكياء، بل في بعض الأحيان يكون العكس تماماً.

وفي التالي  أمور يقوم بها الأذكياء بالأخص بشكل غبي:

1- يُحاول أن يكون كل شيء لكل شيء:

في الأغلب يكون الأذكياء أشخاص مبدعين وخلاقين، مما يجعلهم يخلقون تحديات لذاتهم، ويميلون لخوض حلول المشاكل عموماً، بدل التركيز على أمر واحد محدد، ويبحثون عن الحل الذكي لجميع مشاكل العالم بدفعة واحدة، وكمثال عن ذلك نجاح الطب العام ضد نجاح الاختصاص، فترى أن الشخص المتخصص بمجال محدد يكون أكثر نجاحاً من الطبيب العام، فمثلاً أنت عندما تعاني من اضطراب في معدتك ستتجه مباشرة للطبيب المختص باضطرابات المعدة بدلاً من الذهاب للطبيب العام.

2- يميلون لتعقيد الأمور:

كل ما كان الموضوع معقداً أكثر كلما احتاج لنشاط عقلي وقوة عقلية أكبر للتمكن من حله، فالأشياء المعقدة تُحفز الأشخاص الأذكياء، لذا في غالب الأحيان يتجاهل الأشخاص الأذكياء الإجابة عن الأسئلة السهلة والبسيطة جداً، والتي قد تبدو لهم بأنها إهانة لذكائهم، فمثلاً لو قمت بسؤال شخص ذكي جداً عن “ماهي الأرض” فسيقول لك اذهب وابحث عنها في “جوجل”، أما لو سألته سؤالاً أكثر تحدياً لقدراته، فسيخوض هذا التحدي معك لأجل الإجابة.

3- القيام بالكثير من الأشياء مرة واحدة:

إن الدماغ البشري من الناحية البيولوجية يخدعنا بأننا قادرين على القيام بالعديد من المهام في الوقت نفسه، ولكن الواقع هو بأن الدماغ ماهر بالانتقال بين المهام بما يعني أنه قادر على القيام بمهمة واحدة فقط، بينما ينتقل للمهمة التالية بكل سلاسة، لدرجة أنك لا تشعر بالفرق.

وعلى مقياس أكبر فإن الأذكياء يميلون لأن يقبلوا تحدي المهام المتعددة، فيخوض مغامرة القيام بالمهام العديدة بالمكتب، وخوض الكثير من المشاريع، أو يقوم بخوض مهام عديدة بالعمل، وهذا أيضاً ناتج عن عدم ثقتهم بقدرة الأشخاص الآخرين من إتقان العمل الذي يتقنوه.

4- القيام بالأمور بشكل مختلف:

الأذكياء دائماً ما يستجيبوا للأمور بشكل مختلف، ويميلوا لأن يقيموا بهذه الأمور بطريقتهم الخاصة، ويطنون بأنهم أذكى من اتباع الروتين اليومي في تنفيذ الأمور، يُشعرهم بأن الأمر ميكانيكي وممل للغاية، ويميلون للظن بأن أي مشكلة جديدة يحتاج حلها لتفكير جديد وبطريقة جديدة، بدلاً من الاعتماد على الطرق التقليدية في حلها.

5- الظن بأن معرفة شيء كافي:

أحياناً يكون الذكاء نقمة على صاحبه، إذ يجعلك تُفكر بعدد الكورسات والدروس والدورات التي التي لم تقم بإتمامها، فمجرد انخراطك بدورة لتصميم المواقع لا يعني بأنك متقناً لتصميم المواقع، وعلى الأغلب يظن الشخص الذكي بأنه يُمكنه إتمام العمل دون إكمال جميع الدروس والمراحل التي عليه أن يمر بها ليتمكن من إتمام العمل.

فمثلاً عند حضور دورة للرسم، يُحاول الشخص الذكي دائماً أن يمر بشكل مباشر للرسم وإتقانه، من دون أن يستمع للفرق بين أنواع الأقلام، فهذه بالنسبة له خطوات غير ضرورية ومملة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق