أخبار مهمةسورية

النصرة تنهار … و الجيش على أبواب “مغر المير”


يشهد محيط قريتي “مغر المير” و”مزرعة بيت جن” في ريف دمشق الجنوبي الغربي معارك عنيفة بين الجيش العربي السوري وإرهابيي ”جبهة النصرة” والفصائل المرتبطة بها وسط قصف صاروخي ومدفعي مركز يستهدف تحركات المجموعات الإرهابية في محيط القريتين.

مصدر ميداني يؤكد انه بعد ساعات قليلة على سيطرة أسود الجيش العربي على تل “المقتول الغربي” و”سرية المقتول” شرق “مزرعة بيت جن” بعد معارك عنيفة مع “جبهة النصرة”، تمت السيطرة على تل المنطار و الزيات ، كما تمت السيطرة على أبنية بشير النجار و بهذا أصبحت “ضهر الأسود” بالكامل صديق و الطريق أمام مغر المير و خلفها بيت جن صار صبح مفتوحاً.

و أضاف المصدر أن “قوات الجيش العربي السوري كانت أحكمت سيطرتها في منتصف الأسبوع الفائت على “تل المقتول الشرقي” شمال غرب قرية “مغر المير” و”تل شهاب” شمال قرية “مغر المير” و”تل مدور” شمال شرق قرية “مغر المير ” عقب سيطرتها بشكل كامل على “تلال البردعية الاستراتيجية” منذ نحو 15 يوماً”.

وتكمن أهمية “تل شهاب” كونه يقطع طريق إمداد المسلحين نارياً بين قريتي “مغر المير” و”مزرعة بيت جن”.

وأشار المصدر إلى أن “وحدات الإسناد الصاروخي والمدفعي في الجيش العربي السوري تقصف بشكل مكثف مواقع الإرهابيين في منطقتي “الضهر الأسود” و”الزيات” شرق قرية “مغر المير” تمهيداً للتقدم نحوها.

ودعت المجموعات الإرهابية العاملة في منطقة جبل الشيخ إلى “نفير عام” لمنع تقدم الجيش السوري باتجاه مواقعهم كما وجهت نداء استغاثة للفصائل المسلحة في الجنوب السوري إلى الالتحاق بـ “غرفة عمليات جبل الشيخ” التي تتولى عمليات ادارة القتال ضد الجيش السوري بالمنطقة.

جولان تايمز – خلود حسن

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق