أخبار مهمةسورية

إعدام شرطي مُدان باغتصاب طفلة في دمشق


تناقلت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، خير تنفيذ حكم “الإعدام” بحق شرطي شكّل عصابة أشرار عام 2015، وقيامه باغتصاب قاصر و قتل والديها قبل قيامه بسرقة أموالهم.
وبحسب الصفحات التي تناقلت الخبر، فإن الشرطي “بادي خليل جرماني” وهو من مرتبات فرع النجدة في دمشق، قام عام 2015 بتشكيل عصابة أشرار وارتكبت عدة جرائم منها اغتصاب قاصر وقتل والديها وسرقة أموالهم.
الصفحات قالت أنه وفور كشف الجريمة، قام وزير الداخلية اللواء محمد الشعار بتشكيل لجنة تحقيق فورية من وزارة الداخلية، حيث كانت توجيهاته صارمة أنه في حال ثبوت تورط العناصر بهذا الجرم عقابهم سيكون شديداً، و في حال ثبوت براءتهم ردُّ اعتبارهم و مكافأتهم.
وفعلاً، أثبتت تحقيقات اللجنة بعد اعترافات ودلائل على الحادثة، تورط العصابة بهذا الفعل الذي لا يمتُّ بصلة إلى وزارة الداخلية وعناصرها وضباطها، الذين ضحوا بأرواحهم لحماية تراب الوطن، وكانوا يداً بيد مع قوات الجيش العربي السوري على جمع جبهات سورية.
فيما أكدت الصفحات التي تناقلت الخبر، تنفيذ حكم الإعدام بالمدعو “بادي خليل الجرماني”، بتهمة إغتصاب قاصر (15) عاماً و قتل والديها ومن ثم سرقة أموالهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق