أخبار مهمةسورية

هجوم مشترك من قسد والقوات العراقية على مواقع داعش شرق الفرات


تمكنت قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” من التقدم على حساب تنظيم داعش في الضفة الشرقية من نهر الفرات ، واستطاعت الوصول إلى الحدود السورية – العراقية والإلتقاء بالقوات العراقية هناك ، وذلك بعد هجوم مشترك من الجانبين السوري والعراقي وبمشاركة قوات عراقية .

ونشر على وسائل التواصل الاجتماعي مشاهد مصورة تظهر التقاء قوات قسد مع القوات العراقية ومحاصرة تنظيم داعش في ثلاثة بلدات شرق نهر الفرات كما تظهر الخريطة .

وبحسب المعلومات فإن هجوما مشتركا من القوات العراقية وقسد وبإسناد من طيران التحالف قد بدء مساء اليوم باتجاه بلدة الباغور الحدودية و الخاضعة لسيطرة التنظيم ، وسط أنباء عن انسحاب مسلحي داعش منها باتجاه مواقعه في بلدات هجين والشعفة  ” .

وخلال الأيام السابقة نفذ الطيران العراقي عدة غارات جوية على مواقع التنظيم داخل الأراضي السورية ، وقال مصدر عراقي إن الغارات العراقية تتم بالتنسيق مع الحكومة السورية في دمشق .

ويخوض الجيش السوري معارك عنيفة في المحور الجنوبي لمدينة الميادين وسط بادية دير الزور ، وتمكن من التقدم والسيطرة على مساحة 1500 كم مربع ، وسط استمرار المعارك هناك .

وكانت قوات قسد قد بدأت هجومها على مواقع تنظيم داعش في بلدة الهجين ، وتعرضت لخسائر كبيرة في في العتاد و الأرواح ، ما دفعها بالتقدم نحو الحدود وحصار التنظيم شرق نهر الفرات .

جولان تايمز- خلود حسن

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق