أخبار مهمةسورية

العثور على نفقين حفرهما الإرهابيون من بيت سحم باتجاه طريق المطار جنوب دمشق


تابعت وحدة الهندسة عمليات تمشيط بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم التي تم تحريرها من الإرهاب لضبط مقرات وأوكار الإرهابيين وعثرت بالتعاون مع الأهالي ولجان المصالحة على كمية من الذخائر المتنوعة وقذائف الهاون والأسلحة وعشرات العبوات الناسفة من مخلفات التنظيمات الإرهابية.

 

حيث فككت  عشرات العبوات الناسفة التي كانت مزروعة بين المنازل والمقرات التي كان يستخدمها الإرهابيون أوكارا لهم قبل إخراجهم إلى الشمال السوري من بينها عبوات مخصصة لاستهداف الآليات والأفراد مشيرا إلى أن الإرهابيين قاموا بتفخيخ اسطوانتي أوكسجين واطاري نافذتين وبطاريات سيارات وطفايات حريق وعدد من الأقلام ومجسم على شكل بندقية ينفجر حين سحب المخزن منها.

وكان من بين الأسلحة المضبوطة في البلدات الثلاث صواريخ محمولة على الكتف مضادة للدروع والآليات ما يدل على تلقي التنظيمات الإرهابية دعما كبيرا من جهات خارجية التي كانت تمول شراء مثل هذه الصواريخ إضافة إلى مواد أولية تستخدم لصناعة المتفجرات وقنابل صناعة محلية مختلفة الأحجام وقذائف هاون وحزامين ناسفين.

بالسياق ذاته عثرت الجهات المختصة عثرت على شبكة أنفاق وخنادق مقبية طول بعضها نحو 700 متر وارتفاع مترين وعرض متر حفرها الإرهابيون تحت الأبنية السكنية والمزارع في بلدة بيت سحم وتمتد باتجاه مدينة جرمانا وطريق المطار وبلدة عقربا كانوا يستخدمونها في التنقل ونقل الذخيرة والاعتداء على السيارات العابرة على طريق المطار برصاص القنص مبينا أن هذه الشبكة من الأنفاق مزودة بخطوط اتصالات وإنارة وكهرباء وعدد من العبوات الناسفة تم زرعها داخل وضمن جدران الأنفاق.

خلود حسن- جولان تايمز


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق