أخبار مهمةسورية

احتجاج على التخريب الرسمي في باب شرقي!


تدوال السوريون صوراً منقولة من منطقة باب شرقي في دمشق القديمة مرفقة بتعليقات الغضب وعدم الرضى, تظهر الصور قيام إحدى الجهات باغلاق البوابة الجنوبية في باب شرقي الذي يتألف من باب رئيسي كبير وبوابتين صغيرتان شمالية وجنوبية, وجائت تعليقات السوريين متسائلة عن الهدف والمبرر لآغلاق تلك البوابة الأثرية, وعبروا عن صدمتهم وغضبهم من الطريقة الرخيصة في التعامل مع أهم بوابات دمشق حيث قام عامل بإغلاق البوابة باستعمال (البلوك) والإسمنت دون أي مراعات لخصوصية تلك الأثار المادية والمعنوية.

يذكر باب شرقي هو واحد من الأبواب السبعة الرومانية لمدينة دمشق القديمة، وهو الباب الوحيد الذي وصلنا تقريباً كما تركه الرومان، بُني في عهد الإمبراطور الروماني “سبتيموس سيفيروس”  ثم ابنه “كاراكلا” في أواخر القرن الثاني وأوائل القرن الثالث الميلادي في الناحية الشرقية للطريق المستقيم الذي ورد ذكره في الإنجيل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق