أخبار مهمةعربي ودولي

خامنئي: لا نسعى وراء السلاح النووي، ليس بسبب الحظر وأمريكا بل من منطلق مبادئنا إذ نعتبره حراماً من الناحية الفقهية والشرعية”


كشف المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، علي خامنئي عن موقف بلاده من تصنيع الأسلحة النووية، في ظل الحظر الذي تفرضه الولايات المتحدة الأمريكية على طهران.

وقال خامنئي في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية “أرنا”امس الخميس، “قدراتنا نووية وعلمية ولا نسعى وراء السلاح النووي، ليس بسبب الحظر وأمريكا بل من منطلق مبادئنا إذ نعتبره حراما من الناحية الفقهية والشرعية”.

وأضاف خامنئي، “البعض كانوا يقولون فلننتج السلاح النووي ولكن لا نستخدمه؛ وهذا القول خاطئ أيضا لأننا في حينه سننتجه بثمن باهظ ولا نستخدمه، والطرف الآخر يعلم أيضا بأننا لن نستخدمه وهو ما يجعله بلا تأثير بالنسبة لنا”.

وتابع المرشد الإيراني قائلا: “لا نتفاوض حول أي قضية كانت و”القضايا الاساسية للثورة” مثل قدرات البلاد الدفاعية لا يمكنها أن تكون محل تفاوض.. قضايا كالقضايا الدفاعية لا يمكنها أن تكون قابلة للتفاوض”.

وشدد خامنئي “التفاوض في مثل هذه القضايا بحاجة الى كلمتين، فالطرف الآخر يقول نحن نريد هذه الأمور ونحن نقول له أيضا، لا”.
وعززت الولايات المتحدة حضورها العسكري في المنطقة عبر إرسال حاملة طائرات وإعلانها زيادة عديد قواتها بـ1500 جندي بعد الهجوم على ناقلات إماراتية كما وجهت الاتهام مباشرة إلى إيران.
 كما أعلنت الإدارة الأمريكية أنها ستتجاوز الكونغرس لبيع أسلحة بقيمة 8,1 مليار دولار لكل من السعودية والإمارات والأردن، من أجل “ردع العدوان الإيراني”.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق