أخبار مهمةعربي ودولي

تظاهرات قبالة البرلمان البريطاني احتجاجا على زيارة ترامب


تنظم، اليوم الثلاثاء، تظاهرات احتجاجية قبالة البرلمان البريطاني رفضا لزيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ومن المقرر طيران منطاد عملاق منفوخ يصور كرضيع عابس يرتدي حفاضة، ويتوقع أن يكون أحد أكبر الاحتجاجات في المدينة ضد زعيم أجنبي.

وسيطير المنطاد البالغ ارتفاعه ستة أمتار فوق ميدان البرلمان لمدة ساعتين بدءا من الساعة التاسعة صباحا، حيث من المقرر أن يعقد ترامب محادثات مع رئيسة الوزراء المنتهية ولايتها تيريزا ماي، في شارع داونينج ستريت القريب.
ومن المتوقع أن يشارك عشرات الآلاف من المحتجين في احتجاج “مهرجان المقاومة” الذي يُقام في وسط لندن، في وقت لاحق من يوم الثلاثاء ليعبروا عن معارضتهم للرئيس. ومن بين المشاركين نشطاء بيئة ومنظمو حملات ومحتجون مؤيدون لحقوق المرأة.

وسيسافر محتجون من جميع أنحاء بريطانيا إلى لندن للانضمام الى المظاهرات. كما من المقرر إقامة احتجاجات على زيارة ترامب في 14 مدينة وبلدة أخرى.

وستغلق الشرطة مباشرة الطريق المؤدي إلى داونينج ستريت لحماية الرئيس وأسرته.

وقال أجوب فراجي أحد منظمي احتجاج المنطاد “نحن نرسل رسالة تضامن واضحة جدا لأولئك المتأثرين بسياساته الحقيرة … ونقول بصوت عال وواضح إن الرئيس الأميركي لا يستحق المعاملة الرسمية”.

إلى ذلك، وصف الرئيس الأميركي الملكة إليزابيث الثانية بأنها “امرأة عظيمة”، بعد أن أقامت العائلة المالكة البريطانية، مساء الإثنين، مأدبة فاخرة في اليوم الأول من زيارة دولة يجريها ترامب إلى المملكة المتحدة تستمر ثلاثة أيام.

وأشاد كل من ترامب والملكة إليزابيث البالغة 93 عاما بالروابط المشتركة بين بريطانيا والولايات المتحدة.
لكن أجواء التقارب لم تكن وحدها الطاغية على الزيارة، مع الإعلان عن تنظيم تظاهرات احتجاجية ومقاطعة شخصيات معارضة لمأدبة العشاء.

وقاطع عدد من المشرعين العشاء الرسمي الذي أُقيم على شرف الرئيس ومن بينهم جيرمي كوربين زعيم حزب العمال المعارض.

وكان ترامب استبق الزيارة بإبداء رأيه بملف بريكست الحساس وأيضا بمشاكل السياسة البريطانية، وبعيد هبوط طائرته في لندن سارع إلى وصف رئيس بلديتها صادق خان بـ”الفاشل”.

ويزور ترامب بريطانيا للمشاركة في إحياء الذكرى الخامسة والسبعين لإنزال النورماندي وتحرير أوروبا في الحرب العالمية الثانية.

وكانت زيارة ترامب الأخيرة في تموز/يوليو قد كلفت الشرطة أكثر من 14.2 مليون جنيه استرليني (17.95 مليون دولار). ونشرت الشرطة خلال هذه الزيارة 10 آلاف ضابط من جميع أنحاء بريطانيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق