أخبار مهمةسورية

جمعية صاغة دمشق: المبيعات شبه معدومة ولا تزيد عن كيلوغرام واحد يومياً


أوضح رئيس الجمعية الحرفية للصياغة وصناعة المجوهرات في دمشق غسان جزماتي، أن حركة المبيع شبه معدومة ولا تزيد عن كيلوغرام واحد يومياً.

وبيّن جزماتي خلال حديثه مع صحيفة “الوطن” السورية، أن ما يصل للعاصمة منذ بداية موسم حصاد القمح لا يتجاوز 10 كيلوغرامات ذهب كسر أسبوعياً قادمة من القامشلي، لافتاً إلى أن الصاغة ينتظرون انتهاء موسم الحصاد وخاصة في المنطقة الشرقية، حيث يأتي عادة بمثل هذا الوقت من السنة قرابة 100 كيلو غرام ذهب كسر من القامشلي والحسكة أسبوعياً، ليخرج مثلها بالكمية ذهب مشغول.

ونوّه جزماتي إلى أنه منذ حوالي 4 أشهر لم يدخل إلى أسواق دمشق أي ذهب خام مستورد من الخارج، وذلك بسبب ارتفاع أسعار الذهب العالمية وفي دول الجوار، ويتم الحديث عن تهريب الذهب إلى الخارج وخاصة إلى لبنان نتيجة فرق الأسعار.

كما أشار إلى أنه لم يتم دمغ أي قطعة من ذهب للإدخار “ليرات، أونصات..” منذ أكثر من عام، نتيجة الركود في بيعها، وما يجري حالياً هو قيام المواطنين ببيع ما اشتروه سابقاً من ليرات وأونصات، لترميم منازلهم أو إقامة مشاريع خاصة بهم.

وخلال الأسابيع الأخيرة، تراجعت مبيعات الذهب لحدود 70% بسبب ارتفاع سعره، وفق ما نقلته صحيفة “الوطن” عن مدير مكتب الدمغة في جمعية صاغة دمشق الياس ملكية، ما دفعها إلى مطالبة المالية بخفض رسم الإنفاق الاستهلاكي عندما يتم تجديد الاتفاق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق