أخبار مهمةعربي ودولي

الأمن الأوكراني يحتجز ناقلة نفط روسية


أعلنت الخدمة الصحفية لجهاز الأمن الأوكراني، اليوم الخميس، أن الأمن الأوكراني احتجز ناقلة النفط الروسية “نيما”، لإعاقتها حركة السفن الأوكرانية في مضيق كيرتش.

وأضافت الخدمة الصحفية أنه يتم الآن إعداد إجراءات الاحتجاز.

تجدر الإشارة إلى أن أفراد جهاز الأمن الأوكراني فتشوا السفينة وصادروا وثائق واستجوبوا الطاقم.

وجاء في بيان لجهاز الأمن “احنجز مكتب المدعي العام العسكري مع جهاز الأمن الأوكراني الناقلة الروسية نيما، والتي أعاقت حركة السفن الحربية الأوكرانية في مضيق كيرتش”.

يذكر أنه في صباح يوم 25 تشرين الثاني/ نوفمبر من العام الماضي، انتهك زورقان مدفعيان صغيران تابعان للبحرية الأوكرانية، بيرديانسك ونيكوبول، فضلاً عن قارب دورية ياني كابو، الحدود الروسية في البحر الأسود، وقامت هذه الزوارق بمناورة خطيرة لعدة ساعات دون الاستجابة للمطالب القانونية للسلطات الروسية. واحتجز حرس الحدود الروس هذه السفن بعد توجيه طلقات إنذار باتجاهها، ما أسفر عن إصابة ثلاثة بحارة أوكرانيين بجروح طفيفة. وكان على متن السفن 22 بحارا إلى جانب اثنين من موظفي إدارة أمن الدولة. وتم إلقاء القبض عليهم جميعًا بتهمة انتهاك حدود الدولة.

ووصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الحادث في مضيق كيرتش بالاستفزازي، مشيرا إلى وجود عنصرين من جهاز الأمن الأوكراني بين أفراد الطاقم قاما بإدارة هذه العملية الخاصة، موضحا أن قيام الجانب الأوكراني بهذا الاستفزاز هو نتيجة تراجع شعبية الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو، قبيل الانتخابات، مؤكداً أن قوات حرس الحدود الروسية قامت بتنفيذ مهامها بالدفاع عن حدود الدولة الروسية.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق