أخبار مهمةسورية

بيان من وزارة الدفاع الروسية حول الوضع في إدلب


أعلن مركز المصالحة التابع لوزارة الدفاع الروسية في سوريا عن احتدام الأوضاع في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب السورية بشكل حاد، مشيرا إلى تصاعد هجمات المسلحين على مدن وبلدات سورية.

وقال رئيس المركز الروسي للمصالحة، اللواء أليكسي باكين، في بيان له، إن “الأوضاع في منطقة خفض التصعيد بإدلب احتدمت بشكل حاد، ورفضت قيادة الجماعات المسلحة التي تنشط هناك الالتزام بنظام وقف إطلاق النار المعلن يوم 2 آب”.

ووأكدت الدفاع الروسية أنه “ازداد خلال الـ 24 ساعة الأخيرة عدد عمليات القصف من قبل التشكيلات المسلحة غير الشرعية بشكل ملموس”، مشيراً إلى أنه تم رصد 42 عملية قصف يوم 6 آب.

وأضاف أن المسلحين أطلقوا النار على 33 بلدة ومدينة سورية، بينها حلب وبلدات في ريفها ومحافظات اللاذقية وحماه وإدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق