أخبار مهمةسورية

بعد التحرير.. عودة مئات العائلات لقراهم بريفي ادلب وحماة


في إطار الجهود الحكومية لإعادة المهجرين إلى بلداتهم وقراهم عادت اليوم دفعات جديدة تضم مئات العائلات إلى منازلها في بلدة مورك بريف حماة بعد تأمين الجهات المعنية والمختصة الظروف المناسبة وإعادة خدمات أساسية لمعاودة ممارسة حياتهم الطبيعية بعد سنوات من التهجير هرباً من جرائم الإرهابيين.

وذكر المراسل أن دفعة من أهالي بلدات ريف إدلب الجنوبي عادت اليوم أيضا إلى منازلها بعد تحريرها من الإرهاب.

وعبر عدد من العائدين عن شكرهم للجيش العربي السوري الذي طهر أغلب المناطق من التنظيمات الإرهابية وأعاد الأمن والاستقرار إليها مشيرين إلى أن الجهات الحكومية قامت بتأمين جميع مستلزماتهم وتسهيل عملية وصولهم بيسر وأمان وإحضار عدد من الحافلات لنقلهم إلى منازلهم.

وعاد في الخامس عشر من الشهر الجاري آلاف المواطنين المهجرين بفعل الإرهاب إلى قراهم وبلداتهم بريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي التي طهرها الجيش العربي السوري من مخلفات الإرهابيين وذلك عبر ممر صوران بريف حماة الشمالي.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق