الأسير السوري بسجون الإحتلال الإسرائيلي “صدقي المقت” يرفض عرضاً روسياً يقضي بالإفراج عنه وبعثه إلى دمشق بدل الجولان المحتل


نقلاً عن نادي الأسير .. الأسير السوري صدقي المقت يرفض طرحًا تقدم به الملحق العسكري الروسي لدى دولة الاحتلال يقضي بالإفراج عنه اليوم إلى دمشق، بدلاً من مسقط رأسه في الجولان المحتل.

أكدت مصادر مطلعة داخل سجون الإحتلال الإسرائيلي، أن الملحق العسكري في السفارة الروسية في تل أبيب وصل يوم أمس إلى سجن النقب حيث يُحتجز الأسير الجولاني “صدقي المقت” وعرض عليه عرضاً روسياً بالاتفاق مع الجانب الإسرائيلي، أن يفرج عنه فوراً مقابل أن يُبعث إلى دمشق وليس إلى الجولان المحتل.

الأسير السوري صدقي المقت رفض العرض وقال : لن أكون بداية لترحيل شرفاء الجولان ومناضليه ولن أكون بداية لترحيل وتهجير أبناء الجولان المحتل من أراضيهم، أفضل أن أبقى في الأسر وأقضي بقية حُكمي على أن أبعد عن الجولان ولن أعود إلا إلى مسقط رأسي في مجدل شمس وإلى الجولان.

وشكر الأسير صدقي المقت القيادة الروسية ممثلة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين على جهوده، كما شكر عميد الأسرى السوريين بشار الأسد على دعمه الدائم والتام والكامل لأبناء الجولان و أسرى الجولان

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *