أخبار مهمةسورية

انفجار شحنة متفجرات بقيادة ” الخوذ البيضاء” بريف ادلب


قتل 3 عناصر من منظمة “الخوذ البيضاء” في ريف حماة الشمال الغربي، ظهر الجمعة، جراء انفجار شحنة من المتفجرات كانوا ينقلونها في سيارة إسعاف.

وقالت مصادر محلية لوكالة إن ثلاثة من عناصر منظمة “الخوذ البيضاء” قتلوا، اليوم الجمعة، جراء انفجار عنيف داخل سيارة (الإسعاف) خاصتهم في محيط بلدة قسطون بسهل الغاب في ريف حماة الشمال الغربي، وأدت شدته إلى مقتلهم على الفور.

ونقلت المصادر عن أحد أعضاء “الخوذ البيضاء” أن انفجار سيارة (الإسعاف) ناجم عن قيام العناصر الثلاثة بنقل مواد متفجرة من ريف إدلب باتجاه مناطق ريف حماة الشمال الغربي بواسطة سيارة (إسعاف) تابعة للمنظمة خوفا من رصد الشحنة عبر طائرات الاستطلاع الروسية.

وأكدت المصادر أن شدة الانفجار كانت كبيرة وأدت إلى مقتل العناصر الثلاثة على الفور وتدمير سياراتهم بشكل كامل.

وأوضحت المصادر أن منصات تنظيم “جبهة النصرة” سارعت إلى الترويج بأن الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة الانفجار و”مخلفات حربية” للتغطية على القضية.

وتعد منظمة “الخوذ البيضاء” ذارعا للاستخبارات البريطانية والأمريكية، وكان مؤسسها ضابط الاستخبارات البريطاني “جيمس لو ميسورييه” قد قتل في “ظروف غامضة” قرب منزله بإسطنبول في نوفمبر الماضي.

ويتخذ التنظيم من “قناع العمل الإنساني” غطاء لأعماله الإجرامية، بالتعاون مع تنظيم “جبهة النصرة” الذي يسيطر على الغالبية الساحقة من محافظة إدلب.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق