أبناء الجولان في ذكرى الشهداء: سنبقى الأوفياء لسورية المضحين في سبيل عزتها وكرامتها

أكد أهلنا في الجولان السوري المحتل تمسكهم بأرضهم ووطنهم والدفاع عن تراب سورية الطاهر وتقديم التضحيات في سبيل عزة وكرامة الوطن الغالي.

وقال أبناء الجولان المحتل في بيان لهم اليوم بمناسبة عيد الشهداء تلقت سانا نسخة منه “أهلنا على امتداد ساحات الوطن.. تمر علينا ذكرى الشهداء في السادس من أيار ذكرى أكرم من في الدنيا وأنبل بني البشر وسورية المنتصرة تقدم قوافل الشهداء إكراماً ودفاعاً عن أمتنا العربية”.

وأضاف أهلنا في الجولان المحتل.. أن قوافل الشهداء التي انطلقت منذ بداية الاحتلال لوطننا الغالي سورية لم تتوقف يوماً فكان الجولان الجزء الغالي من الوطن في مقدمة المضحين في سبيل تراب سورية الطاهر فمن الاحتلال العثماني مروراً بالفرنسي وصولاً إلى الصهيوني لم تتوقف قوافل الشهداء على أرض الجولان فشمخ الحرمون بتضحيات أبنائه وبات جذر أبناء الجولان يمتد من الحرمون إلى قاسيون العرين.

وعاهد أبناء الجولان المحتل في بيانهم أبناء الشعب العربي السوري بأنهم سيبقون الأوفياء لسورية المضحين في سبيل عزة وكرامة الوطن حاملين راية الأباء والأجداد في الدفاع عن سورية وجولاننا الذي سطر على أرضه أبطال تشرين أعظم البطولات وروي بدماء أشرف الرجال.

وختم أبناء الجولان البيان بتوجيه التحية لأراوح شهداء الوطن الغالي سورية المنتصرة بصمود شعبها وقوة جيشها وقيادتها.. عشتم وعاشت سورية منتصرة على المتآمرين والغزاة.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *