أخبار مهمةالجولانسورية

الجولان معاناة استشنائية في افراحه واتراح


جولان تايمز/ خلود حسن

رغم رمورو 53 عام على الاحتلال الاسرائيلي للجولان لا تزال معاناة ابناء الجولان المحتل مستمره على طرفي خط وقف اطلاق النار . فالافراح والاتراح منقوصه ومن هجروا قسرا من منازلهم يرحلون اليوم ولا يستطيعون القاء النظرة الاخيره على مسقط الراس او ان يودعهم اقاربهم
الشيخ ابو منذر توفيق منذر من ابناء قرية عين قنية المحتلة الذي نزح بفعل الاحتلال ولم يستطيع العوده لمسقط الراس رحل عنا ولم يستطيع افراد اسرته في عين قنيه وداعه الاخير .
فدموع الامهات وحزن الاخوات كان المعبر عن حجم الماساة


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق