أخبار مهمةسورية

مناطق جديدة بريف حلب بعهدة الجيش


شهر واكثر عل معارك الجيش بريف حلب، معارك كر وفر ، حشد فيها الارهابيون ألاف المرتزقة لتحقيق هدفهم بالدخول لحلب، ولكن الجيش والحلفاء لقنوهم درساً قاسياً وألحقوا بهم خسائر فادحة ..

يوم أمس أعلن مصدر عسكري أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة حققت تقدما نوعياً في ريف حلب الجنوبي وسيطرت على عدد من المناطق المهمة بعد أن كبدت التنظيمات الإرهابية الموجودة هناك والمرتبطة بنظام أردوغان السفاح خسائر فادحة بالأفراد والعتاد.

وأكد المصدر في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة “بسطت سيطرتها الكاملة على تلة القراصي والقراصي والعمارة والبرندة في الريف الجنوبي لمحافظة حلب”.

وأضاف المصدر إن “السيطرة جاءت بعد اشتباكات عنيفة خاضتها وحدات الجيش ضد التنظيمات الإرهابية انتهت بمقتل وإصابة العشرات من الإرهابيين وفرار من تبقى منهم وتدمير ما بحوزتهم من ذخيرة وعتاد حربي”.

وأشار المصدر إلى أن “القوات المدافعة عن الكلية الجوية في ريف حلب الشرقي دمرت في محيط الكلية عربتي دفع رباعي مزودتين برشاشات ثقيلة تابعة لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية وقضت على عدد من إرهابييه وأصابت عددا آخر”.

وتواصل وحدات الجيش والقوات المسلحة عملياتها العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية التكفيرية الموجودة في مناطق من ريف محافظة حلب وعدد من أحيائها والتي يستهدف إرهابيوها بشكل مستمر الأحياء والقرى والمناطق السكنية الآمنة بالقذائف الصاروخية والهاون والطلقات المتفجرة ورصاص القنص متسببين باستشهاد العديد من الأشخاص وإصابة وجرح آخرين جلهم من النساء والأطفال والشيوخ فضلا عن الأضرار المادية التي لحقت بالممتلكات العامة والخاصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق