أخبار مهمةعربي ودولي

كندا تعلن عن خطة جديدة للم شمل العائلات المتواجدة خارجها


أعلن وزير الهجرة الكندي ماركو مينديسينو اليوم الخميس الموافق الرابع والعشرين من شهر أيلول الجاري عن اعتماد خطة جديدة لتسريع معالجة طلبات لم شمل العائلات ومساعدتهم في بناء حياة جديدة في كندا.

وذكر الوزير أن دائرة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية (IRCC) زادت من عدد الموظفين المسؤولين عن معالجة طلبات الزواج ولم شمل العائلات في كندا بنسبة 66٪ لتقليل وقت الانتظار.

وأكد أن دائرة الهجرة IRCC ستعتمد تقنية جديدة ضمن برنامج تجريبي لرقمنة المعاملات الورقية وتحويلها إلى ملفات كومبيوترية بحيث يمكن معالجتها بكفاءة أكبر بواسطة موظفي IRCC الذين يمكنهم العمل عن بُعد وفي مواقع عمل مختلفة.

وفيما ألغت الحكومة الكندية العمل بطلب بصمات الأصابع البايوميترك سيجري السماح أيضا للموظفين في دائرة الهجرة IRCC لإجراء المقابلات عن بُعد مع المتقدمين وفقًا لبروتوكولات الصحة العامة.

من خلال هذه المبادرات ، تهدف IRCC إلى تسريع وإنهاء ما يقرب من 6000 طلب لم شمل في كل شهر اعتباراً من تشرين الأول القادم حتى كانون الأول 2020 ليصل عدد معاملات لم الشمل المنجزة منذ بدأ العام إلى 49000 قرار وحتى نهاية العام.
جولان تايمز

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق