أخبار مهمةسورية

عملية جراحية نادرة لطفل و لأول مرة في سوريا


قام الدكتور طرفة بغدادي أخصائي بالجراحة العصبية في الهيئة العامة لمستشفى دمشق المجتهد  بعملية استئصـال نصف كرة مخية لدى مريض يعاني صـرع معنـد على العلاج الدوائـي.

هذه الحالة عند طفل يبلغ من العمر ٦ سنوات يعاني من تبعات ما يسمى التهاب دماغ راسموسن أو Rasmussen’s Encephalitis و هو عبارة عن التهاب مناعي ذاتي يصيب نصف كرة مخية واحد و يؤدي بالمريض إلى الصرع المعند و تراجع الملكات العقلية بالإضافة إلى الشلل الشقي المقابل ناهيك عن اضطرابات النطق و اللغة في حال حدوثه في نصف الكرة المسيطر. إن نمط الصرع المرافق هو من النمط المعند على كل التشكيلات الدوائية المضادة للصرع و المتاحة كي يصل الطفل في النهاية إلى ما يسمى Epilepsia partialis continua و فيها يحدث حركات تشنجية متكررة في نصف الجسم لا تتوقف.
عندها فقط و في هذه الحالات النادرة يستطب إلغاء عمل نصف المخ. (هي حالات نادرة لدرجة أن شعباً تعداده ٤٠ مليون نسمة قد تجد فيه من ٦-٨ حالات).

المدهش في الموضوع هو أنه من الممكن أن يصحو المريض بدون عقابيل واضحة حتى الحركية منها مما يدل على قدرة الدماغ العظيمة في نقل الوظائف العصبية إلى نصف الكرة الدماغية المقابل السليم.

تطور هذا النوع من الجراحات من الجراحات الجذرية التي يتم فيها استئصال نصف الكرة الدماغية المريض كاملاً إلى ما يسمى استئصال نصف الكرة الدماغية الوظيفي التي يغلب فيه قطع السبل العصبية الواصلة بين نصفي الكرة على استئصال النسيج الدماغي نفسه نظراً للاختلاطات الناجمة عن الجوف الواسع بعد الجراحة و لسطوح الدماغ العارية.
تتلخص خطوات الجراحة:
قطع كل الإكليل المشع عبر القرون الصدغية و القفوية و الجدارية
قطع الجسم الثفني كاملا من داخل البطين الجانبي
استئصال كل البنى الصدغية الأنسية
فصل الفص القفوي و الجبهي
استئصال القشر الموافق لفص الجزيرة بصورة تامة …. كل ذلك بشرط الحفاظ على النوى القاعدية سليمة من أي أذى.

و كانت النتيجة أن الطفل تخلص من النوبات التي لم تكن تتركه على مدار الساعة و هو قادر على المشي و الكلام بشكل مذهل خاصة .
الكوادر  الطبية و الإدارية و الأطباء المقيمين والممرضين المشرفين على العملية في شعبة الجراحة العصبية
الدكتور مجد هناوي
الدكتور إيهاب سعود
الدكتور ابراهيم الزعبي
الدكتور عدي عبد الملك
وأخصائية التخدير الدكتورة أسماء فوزي
كادر التمريض :
الممرضة نادية سلمان
الممرضة براءة محمود

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق