أخبار مهمةسورية

الدكتور الغضبان الواقع مرير بما يخص الكورونا في السويداء


كتب الدكتور مجد الغضبان طبيب الصدرية من داخل اقسام العزل بالمشفى الوطني في السويداء :

منذ فترة طويلة قررت التزام الصمت فيما يخص COVID 19 لان كل المناشدات والمحاولات لم تلق اذنا صاغية من العامة قبل المسؤولين …
اليوم ساتحدث عن واقع مرير  لا يخفى على احد …
جولتي اليوم في اقسام العزل (واقول اقسام لاننا بشكل تدريجي نلغي اقسام المشفى ونفتتحها لاستقبال الحالات المشتبهة التي تتزايد يوميا ) ؛ جولتي اليوم شاهدت فيها ٥٨ مريضا منهكا يصارع لالتقاط نفسه .. جولة لست ساعات لم يكدرني تعبها الجسدي بقدر المي ومعرفتي ان كل ما قرأت من ابحاث ودراسات وكل ما خزنه دماغي من توصيات علمية  عاجز عن تخفيف معاناة اولئك الكهول المنهكين .. افحصهم.. اتحقق من اكسجتهم التي تنخفض يوما بعد يوم رغم تراكيز الاكسجين المرتفعة التي يتلقونها دون رادع لذاك التناقص في الاكسجة    .. اطمئنهم بكلمات اعرف انها تجافي الصدق .. ثم اغادرهم وعجزي جبل يجثم فوق صدري   … صدقا هو العجز يحرق الروح ويدمي القلب …
وما يؤلم اكثر ان هؤلاء المرضى المنهكين الخائفين ناقصي الاكسجةلم يوصلهم الى هذه المرحلة الا استهتارهم واستهتار ابنائهم واحفادهم  بكل التوصيات العلمية للوقاية من وباء فتك بكل بقاع الارض ..
اهلي واحبتي رفقا بكبارنا … فقد قاسوا ما قاسوا لنكون ما نحن اليوم ..
جولان تايمز

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق