أخبار مهمةعربي ودولي

قادرة على إصابة الأطفال .. معلومات جديدة عن سلالة كورونا المنتشرة في بريطانيا


كشف علماء بريطانيين أن السلالة الجديدة شديدة العدوى من فيروس كورونا و المنتشرة في بريطانيا قادرة على إصابة الصغار مثل الكبار.

و نقلت وكالة رويترز عن أستاذ الأمراض المعدية الناشئة في جامعة أكسفورد بيتر هوربي قوله : “لدينا الآن ثقة عالية في أن هذه السلالة لديها قدرة أفضل في الانتقال من السلالات الأخرى الموجودة حاليا في المملكة المتحدة”، حسبما نقلت وكالة “رويترز”.

و جاء كلام هوربي في إحاطة صحفية حول أحدث النتائج من المجموعة الاستشارية لتهديدات الفيروسات التنفسية الجديدة والناشئة، التابعة للحكومة البريطانية، والتي تدرس السلالة الجديدة و قالت إنه سرعان ما أصبحت السلالة متفشية في جنوب بريطانيا، ويمكن أن تفعل الشيء نفسه قريبا في جميع أنحاء البلاد.

من جانبه قال نيل فيرجسون، أستاذ وبائيات الأمراض المعدية في كلية لندن الإمبراطورية وعضو المجموعة: “هناك إشارات إلى أن لديها (السلالة) ميلا أكبر لإصابة الأطفال”.

وأضاف: لم نثبت أي نوع من الأسباب وراء ذلك، لكن يمكننا رؤيته في البيانات. سنحتاج إلى جمع المزيد من البيانات لنرى كيف تتصرف (السلالة) في المستقبل.

ويندي باركلي، عضوة المجموعة، والأستاذة المتخصصة في علم الفيروسات في كلية لندن الإمبراطورية قالت، إنه من بين الطفرات في السلالة الجديدة تغييرات في طريقة دخوله إلى الخلايا البشرية.

وأوضحت أن ذلك قد يعني أن الأطفال، ربما، معرضون بنفس القدر للإصابة بهذا الفيروس مثل البالغين، مضيفة: “لذلك ونظرا لأنماط الاختلاط الخاصة بهم، من المتوقع أن نرى المزيد من الأطفال يصابون بالفيروس”.

و في سياق متصل قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن السلالة الجديدة من الفيروس المنتشرة في المملكة المتحدة يعرف عنها أنها أكثر عدوى (أي أنها أكثر قدرة على الانتقال من شخص لآخر).

ومع ذلك لا يوجد دليل على أنها أكثر فتكا (أشد تأثيرا)، بحسب تيدروس أدهانوم، الذي قال إن احتواء انتقال الفيروس هو أمر أساسي، وأنها كلما زادت فرصة انتشاره زادت فرص تحوره.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق