أخبار مهمةسورية

إخراج حالات مرضية من الفوعة وكفريا ومضايا


تم أمس وبالتعاون مع الحكومة السورية و بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري إخراج 22 شخصاً من بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي وبلدة مضايا الواقعة في ريف دمشق والتي تتواجد فيها مجموعات إرهابية.

وأفاد مصدر في الهلال الأحمر العربي السوري بإخراج 11 شخصاً بينهم 5 في حالة مرضية سيئة من بلدتي كفريا والفوعة اللتين تحاصرهما التنظيمات الإرهابية بالتوازي مع إخراج 11  شخصاً من بلدة مضايا بينهم حالات مشابهة.

وكان الهلال الأحمر العربي السوري أشرف في الحادي والعشرين من الشهر الماضي على إخراج 6 أشخاص من بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي وبلدة مضايا الواقعة في ريف دمشق والتي تتواجد فيها مجموعات إرهابية.

وتعاني بلدتا كفريا والفوعة من حصار خانق تفرضه عليهما المجموعات الإرهابية الموجودة في ريف إدلب الشمالي منذ أكثر من عامين في حين تنتشر في بلدة مضايا مجموعات إرهابية تتخذ من الأهالي دروعا بشرية وتقوم بالاستيلاء على أرزاقهم ومصادرة ممتلكاتهم وتمنع وصول المساعدات إليهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق