أخبار مهمةسورية

رسالة تعزية من الشيخ عاطف شعلان بالمرحوم الشيخ أبو محمود سليمان عبد الخالق في لبنان


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي قسّم البريّة كما يشاء، وأحبّ وجعل كلّ ما في الوجود دائم الحركة، وصلى لله على الذي كتب مقاديرَ كلّ شيء إلى قيام الساعة.
بمزيد من الأسى والأسف تلقّينا نبأ وفاة سيّدنا وشيخنا الشيخ المرحوم أبو محمود سليمان عبد الخالق رحمه الله.
شيوخنا الأفاضل قال أحد الحكاء “نحنُ نُخلّد الحياة بفنائنا، وهي تفنينا بخلودها، وكلّنا في أحضان الأنوار اللاهوتية في البقاء الأوحد”. لذا أتوجّه لآل عبد الخالق والسادة الأبرار الأطهار في بلاد الشام وعلى رأس الجميع سيّدنا وشيخنا الشيخ أبو يوسف أمين الصايغ -أطال الله عمره-، لقد أمضى هذا الشيخ المرحوم المخفيّ أبو محمود سليمان عبد الخالق -رحمه الله- ورحم سلفه المشهورين بالطاعة والعدل والقداسة، لذا ظهرت فضائله عند وفاته.
الذين يعانون المشقّة في دنياهم محبوسون على الله في آخرتهم فشيخنا انشاء لله هو بسعادة كاملة في أكناف العزّة الإلهيّة وسيكون مسكنه في الجزر المُباركة الخالية من الشرور لأنّ مشقّات النفس أعظم الأبواب إلى الله، فرحم الله الشيخ الجليل الغني عن الوصف، وستبقى هذه البلاد وطن للصالحين وللدعوة المباركة ومحجّة للإخوان من أهل التقى والعرفان، فإلى جنّة الخلد يا شيخنا الجليل، وعزاؤنا بوجود الأفاضل من هذه العائلة والأخوة التقاة والأنقياء الأصفياء في جبل لبنان الأشم.
مع طلب صفو الخاطر الفقير لله عاطف شعلان
عين قنيا هضبة الجولان
شباط 2021

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق