أخبار مهمةعربي ودولي

الجيش اللبناني يعيد فتح طرق مغلقة بعد احتجاجات استمرت ليومين


أعلن الجيش اللبناني صباح يوم الأربعاء، أنّ العمل علي إعادة فتح الطرق المغلقة، على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها العاصمة اللبنانية بيروت ومدن أخرى.
وقال الجيش اللبناني، في تغريدة له عبر حسابه على تويتر، إنّه “نتيجة الحوادث المأسوية والتجاوزات التي حصلت، وحفاظاً على سلامة المواطنين، باشرت وحدات الجيش صباح اليوم فتح الطرقات المغلقة”.
وشهد لبنان، احتجاجات واسعة اليومين الماضيين، بسبب تردي الأوضاع المعيشية وانهيار سعر العملة المحلية “الليرة”، في مواجهة الدولار الأميركي، في ظل وضع سياسي متأزم تشهده.
كما، شهد لبنان “إثنين الغضب” والذي تزامن مع كلام قائد الجيش العماد جوزيف عون الذي أكّد أنّ الجيش مع حرية التعبير السلمي التي يرعاها الدستور والمواثيق الدولية لكن دون التعدي على الأملاك العامة والخاصة، مشدداً على أن الجيش لن يسمح بالمس بالاستقرار والسلم الأهلي.
وأغلق المحتجين الاثنين، الطرق منذ أن هوى سعر الليرة اللبنانية إلى مستوى منخفض جديد الأسبوع الماضي حيث فقدت العملة 85 بالمئة من قيمتها.
يذكر، أنّ الرئيس اللبناني ميشال عون، دعا إلى فتح الطرق في جميع أنحاء البلاد بعد اجتماع مع كبار المسؤولين، في حين عقد قائد الجيش اجتماعا منفصلا مع القادة العسكريين شدد فيه على الحق في التظاهر السلمي.
انتقد قائد الجيش العماد جوزيف عون، السياسيين “الطائفيين” في لبنان لتعاملهم مع الأزمة، محذرا من عدم استقرار الوضع الأمني، مضيفا أن الضباط العسكريين جزء من المجتمع اللبناني الذي يعاني من صعوبات اقتصادية. وقال “العسكريون يعانون ويجوعون مثل الشعب”.
ووجه حديثه للمسؤولين قائلا “إلى أين نحن ذاهبون، ماذا تنوون أن تفعلوا، لقد حذرنا أكثر من مرة من خطورة الوضع وإمكان انفجاره”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق