أخبار مهمةسورية

خلال شهر آذار 2021… مليون وأربعون ألف ليرة تكاليف استهلاك أسرة في دمشق


شطح مؤشر قاسيون هذه المرة ليقدم لنا عتبة جديدة لتكاليف المعيشة تجاوز المليون ليرة شهريا لأسرة مكونة من خمسة أشخاص

فقد شهد الربع الأول من عام 2021 ارتفاعاً في تكاليف المعيشة بما يقارب: 42% خلال ثلاثة أشهر. وقاد هذا الارتفاع التغيّر القياسي في تكاليف الغذاء التي تُعد أعلى ارتفاعات في سورية، سواء المنتجة محلياً أو المستوردة.

وفق مؤشر قاسيون لتكاليف معيشة أسرة من خمسة أشخاص في دمشق، المبني على أساس سلة استهلاكية من 8 حاجات أساسية: الغذاء، السكن، النقل، الصحة، التعليم، اللباس، الأثاث، والاتصالات. فإن تكاليف الغذاء الضروري تقارب نسبة 52% مع كل التقشف في الحاجات الأساسية الأخرى.

الغذاء +46%
زيادة بنسبة 46% في تكاليف الغذاء الضروري لأسرة، القائم على أساس حاجة الفرد إلى 2400 حريرة يومياً، موزعة على المكونات الغذائية الأساسية. مضافاً إليها استهلاك الزيوت والمشروبات الضرورية. وفق هذه السلة، فإن تكاليف الغذاء الضروري لشخص واحد تجاوزت 89 ألف ليرة شهرياً، والأسرة تحتاج قرابة 450 ألف ليرة للمكونات الغذائية الضرورية دون الزيادات. التي ترتفع معها مجمل تكاليف الغذاء إلى 550 ألف ليرة، مقابل 376 ألف ليرة في بداية العام، ومقابل ارتفاع بنسبة 140% تقريباً خلال عام من الآن. وأسعار الغذاء هي التي تقود ارتفاع المؤشر.
ارتفعت الكلفة التقريبية للسكن بناء على كلف الإيجار ومستلزمات صيانة دورية أساسية وتكاليف التدفئة والمياه والكهرباء بنسبة 15% تقريباً. بينما ارتفعت تكاليف النقل بنسبة 30% تقريباً، ووصلت الحاجة الشهرية للتنقلات الضرورية للأسرة إلى 42 ألف ليرة. كما ارتفعت تكاليف الصحة بنسبة 15% تقريباً، أما الأثاث المنزلي فقد ارتفعت تكاليفه الشهرية بنسبة 8% ووصلت إلى 40 ألف ليرة شهرياً، مع ارتفاع في التكلفة الموزعة على أسعار الكهربائيات، والارتفاع الكبير في أسعار المنظفات والمواد الكيميائية للاستخدام المنزلي. بينما يمكن أن تدير الأسرة تكاليف التعليم والملابس والاتصالات بمستويات الأشهر الثلاثة الماضية. لتكون الكلفة الشهرية لها بالترتيب: 30 ألفاً، 23 ألفاً، 11 ألفاً. ليكون مجموع الحاجات الأساسية 884 ألف ليرة. يضاف إليها هامش 8% للطوارئ وفق سلة المكتب المركزي للإحصاء. لتصل مجمل تكاليف المعيشة إلى حدود: مليونٍ وأربعين ألف ليرة شهرياً.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق