أخبار مهمةسورية

تبريرات «حماية المستهلك» لارتفاع الاسعار رغم انخفاض سعر الصرف!


شهدت أسعار الصرف انخفاضاً ملحوظاً خلال الفترة الماضية، تماشياً مع إجراءات المصرف المركزي الجديدة، ترافق ذلك بانخفاض أسعار بعض المواد والسلع، في حين حافظت سلع أخرى على ارتفاع أسعارها من دون مبرر واضح لذلك؟
مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك علي ونوس بيّن لـ«الوطن» أن موضوع أسعار المواد يتعلق بعدد من الظروف منها دخول مكون مستورد بالنسبة للمواد المصنعة، إضافة لما يخضع له القطاع الصناعي من أعباء نتيجة ارتفاع تكاليف التوزيع نتيجة ارتفاع أجور النقل بسبب أزمة المحروقات التي مرت بها البلاد.
ونوس أعاد السبب وراء ارتفاع أسعار الفروج إلى خروج عدد كبير من المداجن خاصة الصغار، ما أدى إلى انخفاض العرض، إضافة لمشكلة ارتفاع تكاليف النقل.
وعن السبب وراء محافظة الخبز السياحي على ارتفاع أسعاره أشار مدير الأسعار إلى أن نشرة الأسعار تحدد سعر الدقيق الذي يعتبر المكون الأساسي، متوقعاً أن يكون هناك انخفاض في سعر الدقيق بما ينعكس قريباً على انخفاض أسعار السمون والخبز السياحي.
وعن أسعار الخضر والفواكــة أشار ونوس إلى وجود حالة من التذبــذب في ســعرها خاصة بالنسبة للمنتجات الزراعية الموسمية مع انتهاء مرحلة إنتاج الخضار المحمية والبدء بإنتاج الزراعات الصيفية ما أدى إلى أن يكون العرض قليلاً ما سبّب بارتفاعاً بسيطاً في أسعار بعض المنتجات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق