التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

٢٥ شهيداً و ٥١ جريحاً بقصف أمريكي على قوات الحشد الشعبي بالعراق

أعلن الحشد الشعبي في العراق، اليوم الاثنين، عن ارتفاع حصيلة القصف الأمريكي على مقاره في القائم غربي البلاد إلى ٢٥ شهيداَ و٥١ جريحا .

وذكر الحشد الشعبي على موقعه الإلكتروني، نقلا عن مدير مديرية الحركات في الحشد جواد كاظم الربيعاوي، قوله إن “حصيلة الاعتداء الغاشم على مقرات اللواءاين ٤٥ و ٤٦ بلغت ٢٥ شهيدا و٥١ جريحا”.

وأضاف البيان، أن “عدد الشهداء قابل للزيادة نظرا لوجود جرحى في حالة حرجة وإصابات بليغة”.
وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، في وقت سابق من يوم الأحد، أن قواتها الجوية نفذت غارات “دفاعية” على 5 أهداف تابعة لهذه الجماعة المسلحة في أراضي كل من العراق وسوريا ردا على الهجمات التي سبق أن استهدفت القواعد الأمريكية في العراق، بينما أكد “الحشد الشعبي” تعرض مواقع تابعة له في محافظة الأنبار لهجمات من قبل طائرات مسيرة أمريكية.

ويأتي هذا التصعيد بعد إعلان القيادة المركزية الأمريكية، الجمعة، مقتل متعاقد مدني أمريكي وإصابة آخرين نتيجة إطلاق الصواريخ على قاعدة عسكرية بالقرب من مدينة كركوك في العراق.

وقصف الطيران الأمريكي، مساء يوم الأحد 29 ديسمبر / كانون الأول، مواقع للحشد الشعبي في محافظة القائم على الحدود العراقية السورية، ما أسفر عن مقتل أربعة مقاتلين بينهم مسؤول كبير، وإصابة 30 مقاتلا.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان في بيان على موقع الوزارة الرسمي، “ردا على هجمات حزب الله المتكررة على القواعد العراقية التي تستضيف قوات التحالف، شنت القوات الأمريكية ضربات دفاعية دقيقة ضد 5 منشآت تابعة له في العراق وسوريا”.

وأضاف البيان أنه “تم استهدفت ثلاثة مواقع لحزب الله في العراق وموقعين في سوريا”.

وأضاف البيان، “ستؤدي تلك الضربات إلى إضعاف قدرة حزب الله على تنفيذ هجمات مستقبلية ضد قوات التحالف”.

وأوضح البيان أن “حزب الله استهدف في وقت سابق قاعدة عراقية بـ 30 صاروخا، ما أسفر عن مقتل مواطن أمريكي وإصابة 4 أمريكيين آخرين و2 من قوات الأمن العراقية”.

وتتهم الولايات المتحدة الأمريكية، فصائل من الحشد الشعبي، موالية لإيران بتنفيذ الهجمات التي تستهدف قواعدها العسكرية في الأراضي العراقية.

ويقع قضاء القائم في غربي الأنبار، المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق، غرباً، بمحاذاة الحدود السورية.

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

بيان صادر عن “حزب الله” يؤكد إسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة جنوب لبنان

أكد بيان صادر عن “حزب الله” اللبناني إسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة اثناء عبورها الحدود.

قال البيان: “تصدى مجاهدو المقاومة الإسلامية بالأسلحة المناسبة لطائرة إسرائيلية مسيرة أثناء عبورها للحدود ‏الفلسطينية – اللبنانية باتجاه بلدة رامية الجنوبية، حيث تم إسقاط الطائرة المسيّرة في خراج البلدة ‏وأصبحت في يد المقاومين وذلك يوم الاثنين 09-09-2019”.

وكانت وسائل إعلام مقربة من “حزب الله” اللبناني أعلنت، في وقت سابق، عن إسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة فجر اليوم الاثنين. وبحسب قناة “المنار” المقربة من “حزب الله”، تم إسقاط الطائرة في خراج بلدة رامية في جنوب لبنان.

وتشهد الحدود اللبنانية الإسرائيلية حالة من التوتر الحذر، منذ إعلان سقوط طائرتين إسرائيليتين مسيرتين فوق معقل “حزب الله”، في الضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية بيروت

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

المقاومة اللبنانية تُسقط طائرة إسرائيلية مسيرة خارج بلدة رامية الجنوبية بلبنان

قالت وسائل إعلام مقربة من “حزب الله” اللبناني، إنه أسقط طائرة إسرائيلية مسيرة فجر اليوم الإثنين.

وبحسب قناة “المنار” المقربة من “حزب الله”، تم إسقاط الطائرة بالأسلحة المناسبة في خراج بلدة رامية في جنوب لبنان.

وأضافت المنار، أن “حزب الله” أعلن أن الطائرة المسيرة الإسرائيلية أصبحت بيد المقاومين.

وحتى الآن لم يعلق الجيش الإسرائيلي على هذه الأنباء.

وتشهد الحدود اللبنانية الإسرائيلية حالة من التوتر الحذر، منذ إعلان سقوط طائرتين إسرائيليتين مسيرتين فوق معقل “حزب الله”، جنوب العاصمة اللبنانية بيروت.

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

قناة عبرية: “حزب الله” أصبح قادرا على ضرب أهداف مباشرة في الداخل الإسرائيلي

بعد أن شهدت الجبهة الحدودية بين لبنان وإسرائيل تصعيدا عسكريا من خلال قيام “حزب الله” اللبناني بعملية استهدفت عربة عسكرية في موقع أفيفيم العسكري الإسرائيلي على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، ردا على الاستهداف الإسرائيلي للحزب في سوريا ولبنان.

علقت القناة 12 الإسرائيلية على العملية التي نفذها “​حزب الله​” اللبناني، قائلة: “أثبت الحزب بتوثيقه أنه قادر على إطلاق النار باتجاه طرق كانت تعتبر آمنة في الشمال الإسرائيلي”.

وأشارت القناة إلى أن “الجنود لم يخططوا بشكل صحيح مسار السير وقدروا أنهم غير مكشوفين للعدو خلف الحدود”.

وختمت القناة الإسرائيلية تقريرها بأن صاروخ الكورنيت الذي أطلقه “حزب الله” أطبق على الآلية، وكما يبدو الحظ هو من أنقذ الجنود من الموت.

وقال بيان “حزب الله” اللبناني إنه “عند الساعة الرابعة و15 دقيقة من بعد ظهر اليوم الأحد بتاريخ 1 أيلول 2019، قامت مجموعة “الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر “بتدمير آلية عسكرية عند طريق ثكنة أفيفيم وقتل وجرح من فيها”.

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي أن عددا من القذائف المضادة للدروع استهدف قاعدة ومركبات عسكرية في منطقة أفيفيم شمالي إسرائيل، مشيرا إلى أن الجيش رد باتجاه مصادر النيران، وباتجاه أهداف في جنوب لبنان.

  1. سبوتنيك
التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

روحاني: ايران لم تتخذ قراراً بالتفاوض مع اميركا

اكد الرئيس الإيراني ​حسن روحاني​ انه “لم نتخذ قراراً بالتفاوض مع ​اميركا​، واذا رفعت اميركا كل عقوباتها من الممكن لها العودة الى اجتماعات 5+1”.

واوضح روحاني ان خططهم في الـ16 شهراً الماضية كانت فرض عقوبات قاسية على ايران كي لا تتمكن من الصمود أكثر من 6 أشهر، وأي دولة في العالم لو كانت تعرضت للضغوط التي تتعرض لها إيران لما كانت صمدت اكثر من 6 اشهر. ولفت الى انه اذا التزمت اوروبا بجزء من تعهداتها فمن الممكن أن نعيد النظر بتخفيض التزاماتنا، وشدد على انه نستطيع العودة الى المربع الأول عندما نريد ذلك وهذا أمر يسير لنا.

واشار الى انه بعد اتخاذ المرحلة الثالثة سنستمر في مفاوضاتنا مع الأطراف الاخرى.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

دمشق: نعتزّ بعملية المقاومة ضد الاحتلال الاسرائيلي

أعربت سورية عن الاعتزاز بالعملية النوعية التي نفذتها المقاومة الوطنية اللبنانية ضد دورية عسكرية للاحتلال الإسرائيلي وجددت وقوفها الكامل مع المقاومة جنباً إلى جنب مع الجيش اللبناني في العمل من أجل الحفاظ على سيادة لبنان.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين في تصريح لـ سانا اليوم إن الجمهورية العربية السورية تعرب عن الاعتزاز بالعملية النوعية التي نفذتها المقاومة الوطنية اللبنانية ضد دورية عسكرية للاحتلال الصهيوني والتي تشكل رداً على الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على سيادة لبنان ومقاومته الوطنية.

وأضاف المصدر إن الجمهورية العربية السورية تجدد وقوفها الكامل مع المقاومة الوطنية اللبنانية وحقها المشروع جنباً إلى جنب مع الجيش اللبناني في العمل من أجل الحفاظ على سيادة لبنان وتحرير باقي أراضيه المحتلة والتصدي لاعتداءات الكيان الإسرائيلي المتواصلة والتي من شأنها تصعيد أجواء التوتر وجر المنطقة إلى الفوضى.

وكانت المقاومة الوطنية اللبنانية أعلنت أمس تدمير آلية عسكرية إسرائيلية عند طريق مستوطنة افيفيم شمال فلسطين المحتلة قرب الحدود مع لبنان ومقتل وإصابة من فيها.

التصنيفات
أخبار مهمة إسرائيليات عربي ودولي

حزب الله يعلن تدميره آلية عسكرية إسرائيلية قرب الحدود

وكالات – سبوتنيك

قالت المقاومة اللبنانية “حزب الله” في بيان لها أن “مقاتليه دمروا آلية عسكرية إسرائيلية قرب الحدود اليوم الأحد”.
وذكر الحزب في بيان أن العملية أسفرت عن “قتل وجرح من” في داخل الآلية.
بدور قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن عدة صواريخ مضادة للدبابات أطلقت من لبنان وأصابت بعض الأهداف وإن القوات الإسرائيلية تقوم بالرد.

وقال بيان الحزب إنه “عند الساعة الرابعة و15 دقيقة من بعد ظهر اليوم الأحد بتاريخ 1أيلول 2019 قامت مجموعة “الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر” بتدمير آلية عسكرية عند طريق ثكنة افيفيم وقتل وجرح من فيها”.

وأعلن المتحدث باسم الجيش الاحتلال الإسرائيلي أفيخاي أدرعي أن عددا من القذائف المضادة للدروع استهدف قاعدة ومركبات عسكرية في منطقة أفيفيم شمال إسرائيل، مشيرا إلى أن الجيش رد باتجاه مصادر النيران، وباتجاه أهداف في جنوب لبنان.
وقال أدرعي في بيان اليوم الأحد “متابعة للتقارير الأولية عن الحادث في منطقة أفيفيم فالحديث عن إطلاق عدد من القذائف المضادة للدروع باتجاه قاعدة عسكرية ومركبات عسكرية في المنطقة حيث تم إصابة بعض منها”.

وأضاف أدرعي: “لقد رد جيش الدفاع باتجاه بعض مصادر النيران وباتجاه أهداف في جنوب لبنان”، مشيرا “تفاصيل اخرى قيد الفحص”.
وشن الطيران الحربي الإسرائيلي يوم الأثنين 26 آب / أغسطس الماضي هجوما على الجبهة الشعبية الفلسطينية “القيادة العامة” في قوسايا على حدود لبنان مع سوريا.

وكان الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصرالله، قد حذر إسرائيل برسالة شديدة اللهجة، على خلفية الهجمات الإسرائيلية، فجر الأحد على سوريا.

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

نصر الله: رد المقاومة اللبنانية على العدوان الإسرائيلي الأخير أمر محسوم

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن رد المقاومة اللبنانية على العدوان الإسرائيلي الأخير أمر محسوم وسيكون مفتوحاً وفي لبنان.

وأشار السيد نصر الله في كلمة له اليوم بمناسبة ذكرى عاشوراء إلى أن الموضوع لا يتعلق برد اعتبار بل بتثبيت قواعد الاشتباك ومنطق الحماية للبلد قائلاً: إنه لا يمكن التساهل في هذا الأمر وعلى الإسرائيلي أن يدفع ثمن اعتدائه وكل التهديد والتهويل لن يمنع حصول رد من المقاومة.

وأضاف السيد نصر الله: إن ردنا الأول على هذا العدوان سيكون بدء مرحلة جديدة عنوانها إسقاط المسيرات لأن المهم أن نصل إلى النتيجة التي تقول للعدو إنك لست مرتاحاً في الأجواء اللبنانية وهي ليست مفتوحة لك باعتبار أن ما جرى بمثابة اعتداء على لبنان والأهم هو تثبيت حق اللبنانيين بالدفاع عن النفس.

وأوضح السيد نصر الله أن الرد سيكون في لبنان وليس شرطاً في مزارع شبعا اللبنانية كما كان رد المقاومة على اعتداءات العدو الإسرائيلي في السابق لافتاً إلى أن لبنان يعيش منذ ليل الأحد الماضي في مرحلة جديدة وأوضاع خاصة وكذلك العدو الإسرائيلي وهناك حالة ترقب على مستوى المنطقة مؤكداً في الوقت ذاته أن المقاومة بكل حركاتها وفصائلها في موقف صلب ومتين ومتماسك ويقطع الطريق على أي أوهام.

وبين السيد نصر الله أن المقاومة ليست معنية بالإعلان عن ماهية الرد وأن كل ما يقال مبني على احتمالات وتكهنات لا يلزم المقاومة بشيء وقال “سنثبت للعالم كله أن لبنان ليس بلداً للاستباحة”.

وحول امتلاك المقاومة لمصانع صواريخ دقيقة أوضح الأمين العام لحزب الله أن لدى المقاوم من الصواريخ الدقيقة ما يكفيها لكن ليس لديها مصانع لها مشيراً إلى أن بنيامين نتنياهو رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي يريد أن يبحث عن حجة للعدوان على لبنان ويغير المعادلة ويفرض قواعد اشتباك جديدة.

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

مصر تتوسط. لنزع فتيل حرب على الجبهة اللبنانية وقطاع غزة

كشف صحيفة “الجريدة” الكويتية، عن اتصالات مكثفة تجريها إسرائيل، بمساعدة دولة عربية، لنزع فتيل حرب على الجبهة اللبنانية وقطاع غزة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول مصري، قوله إن “القاهرة أجرت اتصالات مكثفة أمس، مع اسرائيل لنزع فتيل حرب قد تندلع في المنطقة”.
وقال المصدر إن “نتيجة هذه الاتصالات ليست مطمئنة لمصر التي ترغب بشدة في تهدئة الأجواء الملتهبة، إذ بدا أن حكومة بنيامين نتنياهو لا تمانع من مواصلة التصعيد على الجبهة اللبنانية أو باتجاه قطاع غزة”.

وأوضح المصدر أن “اقتراب الانتخابات لن يمنع إسرائيل من الذهاب لحرب ترى أنها تأخرت مع وكلاء إيران في المنطقة، مما دفع مصر للتدخل بسرعة، فباشرت اتصالاتها عبر قنوات أمنية لوقف انجراف الأوضاع وتثبيت تهدئتها”.

ونفذت إسرائيل خلال 24 ساعة 3 عمليات عسكرية طالت سوريا ولبنان والعراق.

وهاجمت إسرائيل، بالصواريخ، أهدافا في سوريا، قالت دمشق إنها تصدت لها عبر دفاعها الجوي، فيما أعلنت هيئة “الحشد الشعبي”، في العراق عن مقتل أحد عناصرها وإصابة آخر، في قصف نفذته طائرات إسرائيلية في قضاء القائم، شمال غرب بغداد قرب الحدود السورية. بينما أعلن مسؤول في حزب الله أن طائرة إسرائيلية مسيرة سقطت في الضواحي الجنوبية لبيروت التي يسيطر عليها حزب الله، كما انفجرت طائرة مسيرة ثانية قرب الأرض قبيل فجر الأحد.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

حزب الله” يتحدث عن توجيه “ضربة مفاجئة” إلى إسرائيل

أكد نعيم قاسم، نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني، أن الحزب سيرد على كل العدوان الإسرائيلي بضربة مفاجئة.

وأفاد نعيم قاسم، في لقاء خاص مع قناة “روسيا اليوم” (RT)، بأن “العدوان الإسرائيلي موصوف ولا يمكن أن نتعامل معه كقضية عابرة”، مشددا على أن الرد سيكون بحسب التفاصيل التي ذكرها الأمين العام حسن نصر الله في كلمته.

وردا على سؤال بشأن الرد الممكن، قال قاسم، إن “الحزب لا يتحدث عن الخصوصيات ولا يقدم التفاصيل التي تخدم تل أبيب”، مؤكدا أن “الضربة ستكون مفاجئة بالمقدار المناسب”.

وبيّن نائب الأمين العام لحزب الله، أن “الأجواء أجواء رد على اعتداء وليست أجواء حرب”، موضحا أنه لا يمكن الحديث عن حرب للتهويل والضغط على “حزب الله”.

وقال إن “موقف الدولة اللبنانية من الاعتداءات الإسرائيلية صحيح ولا ننتظر ردا في مجلس الأمن”.

Video Player

وكان مصدران مقربان من “حزب الله” قالا لـ”رويترز”، أمس الثلاثاء، إن “حزب الله” اللبناني، يجهز لما وصفاه بـ”ضربة مدروسة” ضد إسرائيل.

ولفتت “رويترز” إلى قول المصدرين، أن ما وصفها بـ”ضربة مدروسة”، التي سينفذها “حزب الله” ضد إسرائيل، ستكون ردا على الهجوم بالطائرات المسيرة في بيروت، لكنها لا تؤدي إلى حرب.

وقال أحد المصادر: “يتم الترتيب الآن لرد فعل مدروس، بحيث لا يؤدي ذلك إلى حرب لا يريدها “حزب الله” ولا إسرائيل”، وأضاف: “التوجه الآن لضربة مدروسة، ولكن كيف تتدحرج الأمور هذا موضوع آخر”، مشيرا إلى أن الحروب لا تكون دائما نتيجة قرارات منطقية.

كما نقل مصدر مقرب من “حزب الله” عن الأمين العام للحزب، حسن نصر الله، أن الحزب لن يتسرع في رده على الاعتداء الإسرائيلي على الضاحية الجنوبية في بيروت، مشيرا إلى أن الرد قد يقتصر على شل قدرة إسرائيل على الاستطلاع عبر الطائرات المسيرة.

ونقل المصدر القريب من الحزب لوكالة “سبوتنيك” تصريحات نصر الله خلال اجتماع داخلي، حيث قال إن “نصر الله قال للمشاركين في اللقاء بإمكانكم أن تناموا مرتاحين، الرد ليس اليوم”.

وأضاف المصدر نقلا عن نصر الله أن “حزب الله لم يلتزم بإسقاط كل الطائرات، وبالتالي لا أحد يقول هناك (أم كا) في الجو”، في إشارة إلى استمرار تحليق الطائرات الإسرائيلية من هذا الطراز في أجواء لبنان برغم التحذير الأخير.

ونفذت إسرائيل في الـ24 الساعة الماضية، 3 عمليات عسكرية طالت سوريا ولبنان والعراق.

وهاجمت إسرائيل، بالصواريخ، أهدافا في سوريا، قالت دمشق إنها تصدت لها عبر دفاعها الجوي، فيما أعلنت هيئة “الحشد الشعبي”، في العراق عن مقتل أحد عناصرها وإصابة آخر، في قصف نفذته طائرات إسرائيلية في قضاء القائم، شمال غرب بغداد قرب الحدود السورية. بينما أعلن مسؤول في حزب الله أن طائرة إسرائيلية مسيرة سقطت في الضواحي الجنوبية لبيروت التي يسيطر عليها حزب الله، كما انفجرت طائرة مسيرة ثانية قرب الأرض قبيل فجر الأحد.

وبعث بعدها الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصرالله، برسالة شديدة اللهجة للإسرائيليين، على خلفية الهجمات الإسرائيلية، على سوريا.

وقال نصر الله خلال مهرجان جماهيري في بلدة العين البقاعية، بمناسبة الذكرى الثانية لتحرير “الجرود” من الإرهابيين: “أقول لسكان الشمال في فلسطين المحتلة لا ترتاحوا ولا تطمئنوا ولا تصدقوا أن حزب الله سيسمح بمسار كهذا”.

وأوضح الأمين العام لحزب الله اللبناني أنه على الجيش الإسرائيلي على الحدود أن ينتظر ردا وشيكا. مضيفا أنه وقوات حزبه سيدافعون عن لبنان في الحدود البرية وفي البحر وفي السماء أيضا.

سبوتنيك