التصنيفات
أخبار مهمة سورية

التصدي لهجوم إرهابي عنيف على مواقع الجيش بريف إدلب

شن إرهابيي “جبهة النصرة” والمجموعات المرتبطة هجوماً على اتجاه محور بلدة حلبان التابعة لناحية سنجار بريف مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد إطلاقهم موجة كثيفة من القذائف الصاروخية باتجاه النقاط العسكرية في المنطقة ولا سيما في تل خطرة التي حررها الجيش مؤخراً.

وحدات الجيش رصدت تحركات المجموعات الإرهابية المهاجمة وتصدت لها بالوسائل النارية المناسبة كما أحبطت محاولات تسلل لبعض المجموعات بعد الاشتباك معها وإيقاع خسائر كبيرة في صفوفها.و

تواصل وحدات الجيش عملياتها بريف إدلب الجنوبي الشرقي في ملاحقة فلول التنظيمات الإرهابية وتمكنت خلال الشهر الماضي من تطهير ما يزيد على 320 كيلومتراً مربعاً وطرد تنظيم جبهة النصرة وبقية التنظيمات الإرهابية منها والدخول إلى أكثر من أربعين بلدة وقرية بريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

الجعفري: سوريا لن تتخلى عن حقها وواجبها في القضاء على آخر بؤر الإرهاب في إدلب

جدد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري التأكيد على أن سورية لن تتخلى عن حقها السيادي وواجبها في القضاء على آخر بؤر الإرهاب في إدلب التي يسيطر عليها تنظيم جبهة النصرة الإرهابي ويتخذ المدنيين فيها رهائن ودروعاً بشرية ويواصل اعتداءاته على المناطق المجاورة.

وأوضح الجعفري في مؤتمر صحفي اليوم عقب جلسة مغلقة لمجلس الأمن حول سورية أن أبشع أشكال النفاق هو أن يناقش مجلس الأمن اليوم الوضع الإنساني في سورية بطلب من دول تحتل أجزاء من الأراضي السورية وتفرض إجراءات قسرية أحادية الجانب على الشعب السوري وتواصل دعم التنظيمات الإرهابية في إدلب ونهب النفط السوري على طريقة العصابات والقراصنة.

وأشار الجعفري إلى أن بعض أعضاء مجلس الأمن ولا سيما الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وبلجيكا فشلوا في مكافحة الإرهاب فيما لا تزال بلدان الاتحاد الأوروبي تتعامل بشكل غير مسؤول مع ملف الإرهابيين الذين يحملون جنسياتها حيث تواصل الامتناع عن استرجاع هؤلاء الإرهابيين وعائلاتهم بل وتتجاهل قيام النظام التركي بنقل العديد من أولئك الإرهابيين من إدلب عبر تركيا إلى ليبيا للمشاركة في المعارك الدائرة هناك.

وشدد الجعفري على أن النظام التركي يواصل التملص من التزاماته في سوتشي وأستانا عبر دعمه التنظيمات الإرهابية في إدلب بالمزيد من الأسلحة بما فيها الطائرات المسيرة لافتاً إلى أن هذه التنظيمات تحتجز أكثر من مليون مدني رهائن ودروعا بشرية وتعتدي على المناطق والمدن المجاورة ولا سيما حلب وحماة واللاذقية.

وقال الجعفري: كان من الأفضل لمن دعا إلى عقد جلسة مجلس الأمن هذه أن يتعاون بشكل حقيقي مع الدولة السورية للقضاء على الإرهاب في إدلب والتعامل بشكل مسؤول مع الوضع الخطير في المحافظة بدلاً من الاستمرار بتقديم غطاء للتنظيمات الإرهابية التي تسيطر عليها حيث يوجد هناك مئة ألف إرهابي من تنظيمات “جبهة النصرة” و”أحرار الشام” و”الحزب التركستاني الإسلامي” و”فيلق الشام” الإرهابية.

وأشار الجعفري إلى أنه بعد تسع سنوات من الحرب الإرهابية المفروضة على سورية ما زالت الدول التي ساهمت بإشعال فتيل الإرهاب في سورية ترفض الاعتراف بشكل مسؤول بأن إنهاء التداعيات الإنسانية الناجمة عن الإرهاب يستوجب احترام سيادة سورية ووحدة أراضيها مشدداً على أن إدخال المساعدات الإنسانية يجب أن يتم بالتنسيق مع الدولة السورية وبموافقتها وأنه لم يعد هناك مبرر لإدخال المساعدات عبر الحدود.

وأكد الجعفري ضرورة خروج جميع القوات الأجنبية المحتلة الأمريكية والتركية والفرنسية والبريطانية من الأراضي السورية ورفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري ومساهمة المجتمع الدولي في عملية إعادة الإعمار والجهود الإغاثية الحقيقية في القطاعات الاقتصادية والصناعية والزراعية والاستثمارية والخدمية.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية عربي ودولي

اتفاق “أردني – سوري” لتذليل عقبات النقل والتجارة

اتفقت نقابتي أصحاب شركات التخليص ونقل البضائع وأصحاب السيارات الشاحنات الأردنية مع اتحاد شركات شحن البضائع الدولي في سوريا على إعداد وثيقة مشتركة لخدمة اقتصاد البلدين من خلال نقل التحديات والمعيقات للجهات المعنية والسعي إلى حلها.

وأكدت نقابة أصحاب شركات التخليص ونقل البضائع الأردنية في بيان صحفي اليوم الأحد أنه تم التأكيد خلال اللقاء الذي عقد اليوم الأحد في مقر الاتحاد بالعاصمة دمشق، على عمق العلاقات التاريخية التي تربط البلدين الشقيقين، مشددين على أهمية تذليل عقبات النقل والتجارة، كما نقلت وكالة “عمون”.

وأشار نقيب أصحاب شركات التخلص ونقل البضائع ضيف الله أبو عاقولة إلى أن زيارة الوفد الأردني إلى سوريا تأتي بدعوة من اتحاد شركات شحن البضائع الدولي لبحث وتحديد المعيقات التي تحول دون زيادة حركة التجارة والنقل بين البلدين والسعي إلى حلها.

وأشار أبو عاقولة إلى أن النقابة تأمل عودة حركة التجارة والنقل إلى سابق عهدها، مؤكدا أهمية إعادة العمل بالاتفاقية المبرمة بين البلدين الشقيقين عام 2009 وإزالة اية رسوم إضافية مفروضة على النقل وشحن البضائع.
ومن جانبه قال نقيب أصحاب السيارات الشاحنات الأردنية محمد خير الداود “إن تواجد الوفد الأردني في سوريا جاء لبحث وتسهيل حركة دخول الشاحنات بين البلدين بعيدا عن أي تعقيدات، مشيرا إلى أن عدم تسهيل حركة انسياب البضائع بين الجانبين يمثل خسارة مشتركة على اقتصاد الطرفين”.

وأكد الداود أن المستفيد من عزوف شركات الشحن البري هي شركات الملاحة العالمية، مؤكدا أن التاجر يبحث عن التسهيل وسرعة نقل البضائع.

ومن ناحيته أكد رئيس اتحاد شركات شحن البضائع الدولي في سوريا محمد صالح كيشور، إن العلاقات التي تجمع البلدين الشقيقين تاريخية، مؤكدا أن اللقاءات مع الجانب الأردني من أجل تحديد المشاكل والمعيقات التي تحول دون زيادة النقل والتجارة بين البلدين”.

وأكد كيشور استعداد الاتحاد لخدمة رجال الأعمال الأردنيين، داعيا الحكومة الأردنية إلى تسهيل دخول رجال الأعمال السوريين إلى أراضي المملكة بعيدا عن أي تعقيدات وموافقات مسبقة.
وبين كيشور أن الحكومة السورية مستعدة لأي تعاون يحقق المصلحة المشتركة لاقتصاد البلدين، مؤكدا أنه لا يقوم أي اقتصاد بدولة دون نقل أو تسهيل شحن بضائع الترانزيت، مشددا على ضرورة التعاون في هذا المجال وإزالة مختلف الرسوم والمعيقات.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

“ريف إدلب”.. الجيش يُحرر ست قرى جديدة بالريف الجنوبي

واصلت وحدات الجيش العربي السوري تقدمها على محور ريف إدلب الجنوبي الشرقي وخاضت معارك عنيفة ضد التنظيمات الإرهابية طهرت خلالها ست قرى جديدة وقضت على إعداد من الإرهابيين.

وفي التفاصيل..

خاضت وحدات من الجيش معارك عنيفة ضد المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم جبهة النصرة في ريف إدلب الجنوبى الشرقى وطهرت قرى أم التينة والمديرسة وبرنان ورفة وحران وقطرة بعد تدمير مقرات الإرهابيين وتحصيناتهم والقضاء على أعداد كبيرة منهم وفرار الباقى.

وبينت المصادر أن وحدات الجيش نفذت عمليات مركزة على تحصينات الإرهابيين ومقراتهم في تلك القرى واقتحمت المنطقة بعد اشتباكات عنيفة أسفرت أيضاً عن تكبيد الإرهابيين خسائر كبيرة بالأفراد وتدمير عربات مصفحة وأسلحة وذخائر.

وأضاف: أن وحدات الجيش تابعت عملياتها ضد المجموعات الإرهابية على المحور نفسة مركزة على قرى سمكة وبلسم وموقعة خسائر فى صفوف الإرهابيين.

وطهرت وحدات من الجيش أمس قرى ومزارع أم جلال وربيعة وخريبة وشعرة العجايز وأم توينة وتل محو والفريحة وبريصة وأبو حبة وتل الشيح بريف إدلب الجنوبي الشرقي والتي كانت تضم مقرات أساسية للتنظيمات الإرهابية وذلك بعد عمليات مكثفة ضد التنظيمات الإرهابية.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

وزير النفط: تمت السيطرة على الحريق وصيانة بدأت بالمنشآت المتضررة

تعرضت مصفاة حمص ومعمل غاز جنوب المنطقة الوسطى ومحطة الريان للغاز لاعتداءات إرهابية متزامنة تسببت ببعض الأضرار في الوحدات الإنتاجية.

وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم قال في تصريح للصحفيين خلال تفقده مصفاة حمص بعد الاعتداء الإرهابي الذي تعرضت له ليلاً إن الاعتداء تسبب بأضرار في بعض الوحدات الإنتاجية مبيناً أن الاستهداف ممنهج للقطاع النفطي ومتزامن للمواقع النفطية الثلاثة في التوقيت وبنفس الآلية.

وأشار غانم إلى أنه بعد وقوع الاعتداءات باشرت فرق الإطفاء العائدة لوزارة النفط على الفور بمؤازرة وحدات إطفائية بإخماد النيران وبدأت الورشات الفنية بعمليات الإصلاح.

وأوضح أن الاعتداءات أدت إلى خروج عدد من الوحدات الإنتاجية في المواقع الثلاثة عن العمل ولكن الفرق الفنية وفرق الإطفاء استطاعت خلال الساعات الأولى السيطرة على النيران وبدأت الورشات الفنية بتقييم الأضرار والبدء بأعمال الصيانة.

وأكد الوزير غانم أن العمال بمعمل الجنوب عملوا على تجنيب المعمل مشكلة كبيرة من خلال إجراء فني تمثل بتحويل الغاز مباشرة إلى الشبكة دون دخوله إلى المعمل ما أثبت أن العمال على قدر المسؤولية ويتمتعون بكفاءة عالية.

وبين الوزير غانم أن الحرب لم تنته وتتعدد فصولها وأشكالها واليوم نشهد أحد هذه الفصول وهو الاستهداف الممنهج للقطاع النفطي بشكل مباشر أو غير مباشر من خلال الحصار موضحاً أنه يوم أمس تعرضت أيضاً إحدى الحفارات في موقع الهيل للاستهداف.

خليل نفرة رئيس وردية إطفاء أوضح في تصريح لـه أن المصفاة تعرضت لحريق ناتج عن اعتداء إرهابي بكرويات الغاز وتمت السيطرة على الحريق بمساعدة الدفاع المدني وفرق الإطفاء من وزارة النفط بالإضافة إلى المؤازرة من محافظات أخرى.

من جانبه الإطفائي محمود حسون من فوج إطفاء طرطوس لفت إلى أنه عند سماعهم بالاعتداء على مصفاة حمص اتجهت سيارتان من طرطوس على الفور للمؤازرة في إطفاء الحريق وتمت السيطرة على الوضع بتكاتف جميع الجهود.

العقيد حسين شدود من الدفاع المدني بحمص قال إنه فور تلقي الخبر اتجهت سيارات الإطفاء إلى موقع الحريق وباشر العناصر بعمليات تبريد الخزانات وتمت السيطرة على الحريق بشكل كامل وتبريد الخزانات المحيطة بمكان الحريق.

المهندس زياد أحمد قائد فوج الإطفاء بمصفاة حمص رئيس قسم الأمن الصناعي قال: توجهت فرق الإطفاء والإنقاذ بالسرعة القصوى وتم تطويق الحريق وإخماده.

بدوره أشار طلال البرازي محافظ حمص إلى الجهود الكبيرة التي بذلت من قبل عمال الإطفاء للسيطرة على الحريق والجاهزية الكبيرة التي أثبتها العمال مؤكداً أن اعتداء اليوم هو عمل إرهابي يستهدف اقتصاد الوطن.

وتأتي هذه الاعتداءات الإرهابية على المنشآت النفطية في الوقت الذي تمارس فيه الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع النظام التركي سرقة موصوفة للنفط والغاز السوري في منطقة الجزيرة وتفرض فيه واشنطن إجراءات قسرية وحصاراً غير مشروع لمنع وصول إمدادات الطاقة من نفط وغاز إلى سورية.

التصنيفات
أخبار مهمة عربي ودولي

خطوات روسية – فرنسية لحل الأزمة الليبية

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، في اتصال هاتفي ضرورة حل الأزمة الليبية عن طريق الحوار.

وقال الكرملين في بيان “في تبادل لوجهات النظر بشأن ليبيا، أشار الرئيسان إلى ضرورة حل الأزمة بالطرق السياسية والدبلوماسية. وفي هذا الصدد، أكدت روسيا وفرنسا تأييدهما لجهود الوساطة التي تبذلها الأمم المتحدة وألمانيا من أجل التوصل إلى تسوية سلمية”.

وأضاف البيان أن الرئيسين تطرقا خلال المكالمة الهاتفية إلى القضايا الراهنة والمبرمجة على جدول المحادثة “مواصلة الاتصالات على مختلف المستويات”.

وتطرق الطرفان إلى الأزمة السورية والوضع في إدلب “تم مناقشة الوضع في سوريا. أبلغ فلاديمير بوتين التقدم المحرز في تنفيذ الاتفاقيات الروسية التركية بشأن شمال شرقي البلاد وإدلب. كما أكد الجانبان أهمية حسم المعركة ضد الإرهاب والتنسيق الوثيق للأعمال في هذا الاتجاه

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

لتشغيل مرفأ طرطوس.. نائب رئيس الوزراء الروسي يلتقي الرئيس بشار الأسد بدمشق

وصل نائب رئيس الوزراء الروسي، يوري بوريسوف، إلى سوريا بزيارة تستغرق يومين يلتقي خلالها الرئيس السوري ويبحث موضوع مرفأ طرطوس وتوريد المنتجات الزراعية.

وقال مكتب نائب رئيس الوزراء الروسي للصحفيين “تجري الزيارة قبل اجتماع اللجنة الحكومية الثنائية، وسيتم مناقشة القضايا التجارية والاقتصادية، من بينها تشغيل ميناء طرطوس الذي استأجرته روسيا، وخيارات الأفضليات الجمركية لتوريد المنتجات الزراعية السورية لروسيا من الحمضيات والزيتون وزيت الزيتون”.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

دمشق توقع اتفاقية “بيت تجاري” مع أوسيتيا الجنوبية

صادق مجلس الشعب السوري امس، الأحد، على اتفاقية تأسيس بيت تجاري بين سوريا وأوسيتيا الجنوبية.

ونقلت الوكالة الرسمية للأنباء (سانا) عن وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية، محمد سامر الخليل، قوله أمام مجلس الشعب السوري إن:

“الاتفاق يتضمن التزاما واحدا: هو تأسيس بيت تجاري سوري في أوسيتيا وبيت تجاري أوسيتي في سوريا ليكون منصة لترويج وتسويق المنتجات السورية في جمهورية أوسيتيا، كما أنه يشكل فرصة للتعريف بالمنتج والقوانين التجارية في سوريا، فضلا عن أنه بمثابة معرض دائم يمكن من خلاله إجراء بيع مباشر وعقود وصفقات”.

وفي 31 آب/أغسطس الماضي، وقعت سوريا وجمهورية أوسيتيا الجنوبية اتفاقية لتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي بدورته الـ 61 في مجالات إنشاء بيت تجاري وتسهيل تدفق السلع التجارية ذات المنشأ الوطني بين الطرفين. وتحدث نائب رئيس حكومة جمهورية أوسيتيا الجنوبية غينادي بيكوف الذي زار المعرض حينها عن”  أهمية هذه الاتفاقية لجهة تسهيل التبادل التجاري بين البلدين، لافتا إلى أنه اطلع على الواقع التجاري من خلال معرض دمشق الدولي، حيث هناك وفرة في السلع والمعروضات السورية التي تهم بلاده”.

وكانت روسيا قد اعترفت بسيادة أبخازيا وجمهورية أوسيتيا الجنوبية في 26 آب/أغسطس من العام 2008، وبالإضافة إلى روسيا اعترف باستقلال أبخازيا، كل من نيكاراغوا، وفنزويلا، وناورو، وأعلنت سوريا الاعتراف باستقلال أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، في 29 أيار/مايو 2018.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد مطالبتها (إسرائيل) بالامتثال للقرارات المتعلقة بالجولان السوري المحتل

جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة مطالبتها “إسرائيل” السلطة القائمة بالاحتلال بأن تمتثل للقرارات المتعلقة بالجولان السوري المحتل ولا سيما القرار رقم 497 لعام 1981 الذي يعتبر قرار “إسرائيل” بفرض قوانينها وولايتها القضائية وإدارتها على الجولان السوري المحتل لاغياً وباطلاً وليس له أي أثر قانوني دولي.

جاء ذلك خلال اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم القرار المعنون “الجولان السوري المحتل” وصوت لمصلحة القرار 157 دولة مقابل امتناع 20 دولة عن التصويت بينما صوتت ضده “إسرائيل” والولايات المتحدة الأميركية فقط.

وكانت لجنة المسائل السياسية الخاصة وتصفية الاستعمار “اللجنة الرابعة” اعتمدت هذا القرار بتاريخ 15-11-2019.

وأكدت الجمعية العامة في قرارها على أن الاستيلاء على الأراضي بالقوة غير جائز بموجب القانون الدولي بما في ذلك ميثاق الأمم المتحدة وطالبت الجمعية “إسرائيل” السلطة القائمة بالاحتلال بأن تكف عن تغيير الطابع العمراني والتكوين الديمغرافي والهيكل المؤسسي والوضع القانوني للجولان السوري المحتل وأن تكف بشكل خاص عن إقامة المستوطنات.

وشددت الجمعية العامة في القرار على أن جميع التدابير والإجراءات التشريعية والإدارية التي اتخذتها أو ستتخذها “إسرائيل” السلطة القائمة بالاحتلال بهدف تغيير طابع الجولان السوري المحتل ووضعه القانوني لاغية وباطلة وتشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي ولاتفاقية جنيف بشأن حماية المدنيين في وقت الحرب المؤرخة في الـ 12 من آب 1949 وليس لها أي أثر قانوني.

كما طالبت الجمعية العامة في قرارها “إسرائيل” أن تكف عن فرض الجنسية الإسرائيلية وبطاقات الهوية الإسرائيلية على المواطنين السوريين في الجولان السوري المحتل وأن تكف عن التدابير القمعية التي تتخذها ضد سكان الجولان السوري المحتل.

وشجبت الجمعية العامة في قرارها انتهاكات “إسرائيل” لاتفاقية جنيف المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب مجددة الطلب من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بعدم الاعتراف بأي من التدابير والإجراءات المخالفة للقانون الدولي التي اتخذتها “إسرائيل” في الجولان السوري المحتل.

التصنيفات
أخبار مهمة سورية

سوريا و كوريا الشمالية توقعان اتفاقياتٍ اقتصادية

اختتمت اللجنة الاقتصادية السورية-الكورية الشمالية المشتركة جولتها الحادية عشرة في فندق داما روز في دمشق ، حيث وقعت الدولتان بروتوكول التعاون التجاري والعلمي والتقني والاقتصادي .

و قد وقع البروتوكول وزير المالية مأمون حمدان من الجانب السوري ، ووزير الاقتصاد كيم يونغ جاي في الجانب الكوري الشمالي. كما وقع الجانبان اتفاقية تعاونٍ في مجالات العمل والرعاية الاجتماعية و الزراعة والثروة السمكية، بالإضافة إلى برنامجٍ تنفيذي في مجال البحث العلمي .

وكانت اللجنة الاقتصادية المشتركة قد بدأت اجتماعاتها يوم السبت الماضي وانتهت اليوم ليلة أمس الخميس .